Skip navigationlogin

قصر دولما بهتشه

قصر دولما بهتشه

قصر دولما بهتشه قصر مهيب على الطراز الأوروبي كان مركزًا للدولة العثمانية أثناء الستين عامًا الأخيرة من عمرها. تمتع بزيارة قصر دولما بهتشه بإسطنبول واكتشف مقر سلاطين تركيا الذي ينطق بالبذخ.

تاريخ قصر دولما بهتشه

بينما تتركز العديد من معالم الجذب السياحي بإسطنبول في المدينة القديمة حول ميدان السلطان أحمد، يقع قصر دولما بهتشه على ضفاف مضيق البوسفور بالقرب من ميدان تقسيم، وتطل واجهته المهيبة على النهر مباشرة. وقد بُني القصر في الفترة ما بين 1843 و1856، وحل محل قصر الباب العالي ليصبح مقر الإقامة الرئيسية للسلطان العثماني والمركز الإداري للدولة.

وما بين افتتاح قصر دولما بهتشه ونهاية الدولة العثمانية، تعاقب على سكنى القصر ستة سلاطين. وعقب تأسيس الجمهورية التركية عام 1922، آل القصر للدولة، وأصبح مقر إقامة مصطفى كمال أتاتورك، أول رئيس لتركيا ومؤسس الجمهورية التركية.

يضم قصر دولما بهتشه 285 غرفة، وبه ثريا من الكريستال تزن أربعة أطنان ونصف. واليوم، تم فتح قصر دولما بهتشه للزوار حيث يمكنهم زيارة السلاملك والحرملك. ويشتهر السلاملك بسلم مصنوع بالكامل من الكريستال. أما أشهر غرف الحرملك، فهي الغرفة التي تُوفي بها أتاتورك عام 1983.

تعرف على قصور إسطنبول

تزخر إسطنبول بالعديد من القصور التاريخية والمباني الملكية المفتوحة للزوار. فيمكنك زيارة قصر الباب العالي بساحة السلطان أحمد لترى أول قصر سكنه السلاطنة العثمانيون بإسطنبول، أو قصر يلدز الذي ينطق بالبذخ الذي كان يعيش به السلاطنة، أو قصر بيلاربي الذي يُعد أروع معالم القسم الأسيوي بإسطنبول.

لمحة عن إسطنبول

المعالم السياحية في إسطنبول

الأنشطة الترفيهية في إسطنبول

Disclaimer

By clicking on the ["Proceed"] button below, you will be leaving the Jumeirah website. The site to which you will be transferred is not owned or controlled by Jumeirah International LLC or its affiliates, and Jumeirah has no control over the contents and availability of such site. The inclusion of this link on the Jumeirah website does not imply any guarantee or responsibility on the part of Jumeirah International LLC or any of its affiliates in respect of the content or use of this other website, or any of the representations made therein. Should you choose to use the link below, you assume full responsibility for your use of the website to which you are linking.