Skip navigationlogin

بحر قزوين

بحر قزوين

يعتبر بحر قزوين من أروع بحار العالم قاطبة. يعرض بحر قزوين مشاهد ساحرة وشواطئ غاية في الجمال، وهو آخذ بالتحول التدريجي إلى واحدة من أشد مناطق الجذب السياحية إثارة في منطقة القوقاز.

لمحة عن بحر قزوين

بالنسبة للبعض، ينظر إلى بحر قزوين على أنه من أصغر محيطات العالم، أما عند آخرين فهو أكبر بحيراته. لكن إذا عرفنا أنه يحوي نحو 19000 ميل مكعب من الماء، فإنه بالتأكيد أكبر جسم مائي مغلق على وجه البسيطة. يحد بحر قزوين خمس دول: أذربيجان، كازخستان، روسيا، تركمنستان وإيران. تتدفق إلى بحر قزوين أكثر من 130 نهر، أشهرها نهر الفولغا من روسيا ونهر الأورال من كازاخستان.

وقد عثر علماء الآثار على بقايا مستوطنة بشرية قديمة حول بحر قزوين، لكنه اليوم يشتهر أكثر بخصائصه الغنية بالطاقة. تنتشر منصات النفط عبر بحر قزوين وقد اجتذبت أنشطة الحفر العديد من الشركات الدولية إلى البحر. والمحصلة هي نشوء العديد من البلدات والمدن النشطة على طول شواطئ بحر قزوين، إلا أن باكو - عاصمة أذربيجان - هي الأكبر.

اكتشاف بحر قزوين من باكو

تقع باكو في شبه جزيرة أبشيرون وتطل على بحر قزوين، وتجعل منها مناطق الجذب الفريدة والجو العليل مكانا مثاليا يمكن من خلاله اكتشاف هذا الجسم المائي الساحر. استهل رحلة بالقارب للإبحار على طول بحر قزوين، أو استأجر يختا للاكتشاف بسرعتك الخاصة. كما تضم باكو بعض الشواطئ الخلابة - استرخ على شاطئ بيلجه مع العائلة أو اقض اليوم في نادي باكو الشاطئي للتأمل في بحر قزوين المحاط بوسائل الراحة الفخمة.

 
 

لمحة عن باكو

المعالم السياحية في باكو

الأنشطة الترفيهية في باكو

Disclaimer

By clicking on the ["Proceed"] button below, you will be leaving the Jumeirah website. The site to which you will be transferred is not owned or controlled by Jumeirah International LLC or its affiliates, and Jumeirah has no control over the contents and availability of such site. The inclusion of this link on the Jumeirah website does not imply any guarantee or responsibility on the part of Jumeirah International LLC or any of its affiliates in respect of the content or use of this other website, or any of the representations made therein. Should you choose to use the link below, you assume full responsibility for your use of the website to which you are linking.