حب السفر والترحالعِش كأحد سكان لندن المحليين

دليل لأهم المعالم وأماكنها

منشورات ذات صلة

عندما كتب صامويل جونسون، كاتب القرن الثامن عشر، "تجد في لندن الحياة بأسرها" فإن ذلك لم يكن مجرد مباهاة أو تفاخر. والمدينة اليوم نابضة بالحيوية والنشاط كما كانت على الدوام إذ تجمع بين عصور من التاريخ في شوارعها الكبرى وطرقاتها الجانبية، وتتجلى شخصيتها الفريدة في أحيائها الـ 32. ومع وجود الكثير من الأماكن التي يمكن مشاهدتها والأنشطة التي يمكن القيام بها، قد يكون من الصعب معرفة من أين تبدأ، لكن الإقامة في جروفنر هاوس من جميرا ليفينغ تمنح النزلاء الفرصة للعيش والاستمتاع بالمدينة كأحد سكان لندن المحليين. فيما يلي نقدم نصائحنا عن المعالم التي يجب زيارتها وأماكنها وكيفية الاستفادة من فترة إقامتك.

إطلالة الشارع المجاور لفندق جميرا جروفنر هاوس في لندن

 

التنقل في لندن

إن التنقل في لندن قد يكون أمرًا معقدًا إلى حد ما سواءً اخترت استقلال التاكسي الأسود أو الحافلات الحمراء ذات الطابقين أو مترو الأنفاق الشهير في لندن. لذا نوصيك بتنزيل تطبيق Citymapper لمساعدتك في التحرك بوسائل النقل العامة في المدينة. وهذا التطبيق دقيق جدًا حتى إنه يحدد لك رقم العربة التي عليك أن تستقلها لتتأكد من مغادرتك القطار بالقرب من المخرج الخاص بوجهتك. ويوجد تطبيق آخر مفيد وهو أوبر، إذ إن قاطني لندن من بين أكثر التجمعات استخدامًا لخدمات مشاركة الركوب.

ثمة خيار آخر أقل شهرة لكن أكثر خبرة وعمرًا وهو أتوبيس لندن النهري الذي ينقل السياح والمتنقلين على امتداد النهر وقد يكون الخيار الأسرع في أثناء ساعات الذروة. وتربط خدمة النقل النهري بين العديد من الوجهات الرئيسية في قلب لندن على امتداد نهر التيمز، مما يتيح إطلالة من مقاعد الصف الأول على المعالم الرئيسية مثل مبنى البرلمان، وجسر البرج، وكاتدرائية سينت بول.

لكن لا تنس السير. فوسط مدينة لندن صغير المساحة والمسافة بين محطات مترو الأنفاق قصيرة حتى إنه يسهل بلوغها سيرًا على الأقدام. والمدينة بها 3,000 متنزه بما في ذلك ثمانية متنزهات ملكية، ولعل أكثرها تميزًا هو هايد بارك المقابل مباشرة لأجنحة جروفنر هاوس من جميرا ليفينغ. لا تفوت فرصة الاستمتاع باستكشاف المساحات الخضراء المهيبة. 

إطلالة الشارع المجاور لفندق جميرا جروفنر هاوس في لندن

 

الطعام والشراب

يمكن لأي شخص دعوة العميل للعشاء، أما إعداد حفل عشاء بمساعدة مورد الطعام الخاص المفضل فيظهر فطنة وتميز أهل المكان بحق. ويفضل أهل لندن ذوي الدراية أماكن مثل أوتولينغي للمأكولات الشرق أوسطية الراقية، وذي أدميرابل كريشتون للذوق الإنجليزي الحديث وموسيمانز (متعهد الطعام المفضل لصاحب السمو الملكي أمير ويلز) للذوق الأوروبي.

فإذا كنت تحب الطبخ أو اختيار العناصر بنفسك، فتوجه إلى ملاذ عشاق الطعام مثل سوق بورو ماركت، أقدم أسواق الطعام في لندن، حيث تجد مئات من منتجي الأطعمة يبيعون مأكولات وخيارات لذيذة من شتى أنحاء المعمورة. احرص على زيارة ريتشارد هايورد أويسترز، ذلك المشروع العائلي لزراعة ذوات الصدفتين في جزيزة إسكس منذ القرن الثامن عشر، وجرب كذلك الشيدر البريطاني الخارق من هيريتيج تشيز، أو مجموعة مختارة من اللحوم البريطانية المرباة في الأماكن المفتوحة من ذا جينجر بيج.

ثمة خيارات أخرى لحفلات العشاء المذهلة تشمل قاعات الطعام الشهيرة في هارودز، وفورتنوم آند ماسون وسيلفريدجز، التي تزخر بأنواع من أطايب الطعام من أنحاء العالم بدءًا من أفخر أنواع الكافيار وصولاً إلى البطاطا المقلية بالكمأة. 

سمك القاروس المشوي في فندق جميرا جروفنر هاوس في لندن

 

التسوق والأناقة

يظهر حب البريطانيين للتصاميم المتفردة والخاصة والمميزة بوضوح في هذا العدد من المتاجر المتخصصة التي ستقابلك على الفور. هل تريد حذاءً خاصًا مصنوع حسب الطلب؟ توجه إلى جون لوب. إذا كنت ترغب في بدلة بريطانية كلاسيكية فريدة مُحاكة حسب الطلب، فاختيارك يجب أن يكون جيرمين ستريت أو سافيل رو، فيما تنتقي قبعة بنما المثالية من لوك آند كو هاترز، وهو المتجر المفضل للطبقة الأرستقراطية البريطانية.

أما إذا كنت ترغب في مجموعة ملابس جديدة كليًا، فإن متاجر لندن متعددة الأقسام الشهيرة مثل هارودز وسيلفريدجز تقدم خدمات تسوق شخصية ممتازة مع خبراء أزياء داخل المتجر بمقدورهم مساعدتك على الخروج بأفضل مظهر يناسبك. أو للحصول على أفضل مواهب التصاميم البريطانية المعاصرة فيمكنك زيارة فِينوِيك وليبرتي وبراونز.

ولإكمال مظهرك اللندني، فلم لا تحذو حذو دوق ودوقة كامبريدج وتستمتع بعطرك الخاص المعُد خصيصًا لك في متجر فلوريس الإنجليزي لصناعة العطور. وهو أقدم متجر لصناعة العطور في العالم ذو ملكية خاصة والذي أعد عطر الملكة فيكتوريا في الماضي.

رجل يتسوق

 

الحفاظ على نشاطك

من السهل الحفاظ على لياقتك البدنية في مدينة مزدحمة مثل لندن سواء كنت تمارس رياضة الهرولة أو تمارس التمارين الرياضية في صالة رياضية عصرية وأنيقة. وإذا كنت بحاجة لقدر من التحفيز والمساعدة في الحفاظ على روتين لياقتك البدنية، فنوصي بالمدرب الشخصي مات روبرتس الذي تنتشر قاعاته الراقية وعالية المستوى في أماكن مثل مايفير وكنسينغتون وذا سيتي. ثمة بدائل أخرى راقية للياقة البدنية تشمل إكينوكس التي توجد صالتها الرياضية الرئيسية في شارع سينت جيمس وتجمع بين أجهزة المشي والجري عالية التقنية والأعمدة الرخامية، أو نادي الأعضاء الخاص كيه إكس في جنوب كنسينغتون. أما في فصلي الصيف والربيع، فما من صالة رياضية أفضل من حدائق المدينة لذا اطلب من مدربك الشخصي الذهاب لممارسة التمارين الرياضية في مكان يتميز بالهواء النقي. يُعد متنزه هايد بارك بداية جيدة.

دراجات جميرا

 

استمتع بأفضل ما في حياة لندن المستقلة من خلال الإقامة في مساكننا في أجنحة جروفنر هاوس من جميرا ليفينغ.