المطاعمغوانزو: موطن الطبخ الكانتوني

إليك قائمة أفضل المطاعم في المدينة

منشورات ذات صلة

من مطبخ سيشوان الشهي إلى مطبخ شاندونغ الغني بالمأكولات البحرية، ألهمت أساليب الطبخ الصينية الإقليمية العديد من قوائم الطعام حول العالم لعقودٍ من الزمن. إلّا أن المطبخ الكانتوني يبقى أكثرها انتشارًا. مدينة غوانزو التي كانت تُعرفُ سابقًا باسم كانتون هي مسقط رأس هذا النوع من الطبخ.

لطالما كانت غوانزو التي اشتهرت بمينائها بوابةَ الصين. في أواخر القرن التاسع عشر، مثّل نهر اللؤلؤ الطريق الفياضة الناقلة لمكوّنات العالم الجديد وتأثيراته. كما ساعد كلّ من المناخ شبه الاستوائي اللطيف وشبكة الأراضي الزراعية الشاسعة ووفرة الأسماك في صقل ملامح مطبخ الكانتون.

في أوائل القرن العشرين، رحل مهاجرون من ميناء غوانزو باتجاه المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأميركية وغيرها من البلدان حاملين في جعابهم وصفات طعامهم الكانتونية ومختلف طرق تحضيرها. غير أنّ هذه الظاهرة ليست إلاّ سببًا واحدًا من أسبابٍ عدّةٍ ساهمت في جعل المطبخ الكانتوني أكثر مطابخ الصين شعبيةً حول العالم.

على عكس مطبخ سيشوان الغنيّ بالفلفل الحار، يمتاز المطبخ الكانتوني ببساطة نكهاته وغموضها، بتوازن مكوّناته ونضارتها، وبالاعتدال في استخدام التوابل والأعشاب في أطباقه.

تتخلّل قوائم الطعام الكانتونية منكّهات خفيفة مثل الزنجبيل، والمحار، والبصل الأخضر التي تمتزج باللحوم الطرية المطهوّة وبالخضار المُقلّاة بعناية. تشمل أشهر أطباقه زلابية دِيم سَم الشعبية، وقطع اللحم والخضار الصغيرة المقلية أو المطهوة بالبخار.

منظر أزهار باغودا في غوانزو

 

عند زيارة ‍جميرا ليفينغ غوانزو، استمتع بنكهات المنطقة الأصيلة من خلال تناول هذه الأطباق الكانتونية اللذيذة:

الدجاج الأبيض المُقطَّع

يُغلَّى الدجاج بعناية قبل إضافة زيت الفول السوداني والزنجبيل والبصل الأخضر إليه لتعزيز نكهته ممّا يجعله طبقًا بسيطًا ومنعشًا.

 

حساء البطيخ الشتوي الصيني الملقّب بـ"الكنوز الثمانية"

إذا كنت ترغب في زيارة غوانزو في الصيف، يمثّل هذا الطبق أفضل ما سيروي ظمأك. يحتوي هذا الحساء الشهيّ والصحي للغاية على الديك الرومي، وسرطان البحر، والمحار، والجامبو، وتوت الغوجي، وبذور اللوتس.

 

دِيم سَم

لا تعرف مختلف تشكيلات طبق زلابية دِيم سَم المتنوعة حدودًا في غوانزو فهي تتراوح بين فطائر لحم البقر المطهوّة بالبخار، وكعكات اللفت المقرمشة، وزلابية الجامبو الطرية.

 

تورتات القستر بالبيض

ظهرت حلويات تورتات القستر بالبيض ذات الأصول البرتغالية في كانتون في عشرينيات القرن الماضي وسرعان ما تحوّلت إلى أحد الأطباق التي تمتاز بها المدينة. 

 

سوف تحتار لكثرة خيارات المطاعم الجيدة في عاصمة المأكولات الصينية. إليك البعض من توصياتنا لتجربة المطبخ الكانتوني الأصيل.

مطعم غوانزو

يحمل اسم هذا المطعم الجليّ الذي يقع في حيّ تيانهي في طياته جودة الأطباق الكانتونية المُقدّمة. وهو يُعتبرُ أحد أقدم المطاعم في المدينة التي يتهافت عليها محبّو الطعام لتذوّق أصناف الدِيم سَم اللامتناهية وطبق دجاج ويندانغ.   

 

بينغشينغ بينوي

يُعدّ هذا المطعم التقليدي بكل ما للكلمة من معنى أحد المطاعم التي يفضلها السكان المحليون وهو يقع كذلك في حيّ تيانهي. رغم بساطة الخدمة، لا شكّ أنك ستستمتع باللحوم المشوية على الجمر والتوفو الحريريّ.   

 

بانشي

إنها التجربة الكانتونية الجوهرية لتناول مأدبة طعام كلاسيكية على ضفاف بحيرة ليوان الخلابة. أطلب تشكيلة فطائر تشونغ المرحة وزلابية هار غاو بالجامبو.   

اكتشف جميرا ليفينغ غوانزو