حب السفر والترحالمتجر ذا ليسنر لأحدث صيحات الموضة وتصميم الأزياء في فرانكفورت

آنا بفلاوم ومتجرها ذو الفكرة الرائدة لتقديم أفضل النصائح للمدينة

منشورات ذات صلة

يُمثّل ذا ليسنر متجرًا لبيع الملابس الأنيقة متجذّر في عالم الأزياء والتصميم والثقافة في مدينة فرانكفورت. يقعُ هذا المتجر ذو الفكرة الرائدة على بعد مسافة قصيرة من جميرا فرانكفورت وهو يعرضُ مجموعةً من المنتجات المبتكرة بعناية من قِبل مصممين معروفين وناجحين من جميع أنحاء العالم.

يمكنك العثور على أي شيء في ذا ليسنر، من الملابس والأكسسوارات المصنوعة يدويًا، إلى كريم اليد، والأحذية، وأدلة السفر وحتى النباتات المنزلية. تُعرضُ كلّ هذه المنتجات بشكل جميل في بيئة واسعة وفق أسلوب أنيق على رفوف خشبية تزيّنها ظلال أضواء الفوانيس والجدران من البلاط الأبيض. ستجدُ في الطابق العلوي للمتجر المقهى الذي يحتضنُ مجموعة من خبراء صنع القهوة (باريستا) الذين ذاع صيتهم بفضل إعدادهم لأفضل أنواعها في المدينة. 

قهوة جميرا فرانكفورت في الكتب

تجاذبنا أطراف الحديث مع آنا بفلاوم، المديرة الإبداعية في ذا ليسنر، حول فرانكفورت وأهميّة إدراج المتجر في رحلة كلّ زائر للمدينة.

 

هل يُمكِنُك أن تُحدّثينا عن نشأة ذا ليسنر ومختلف مراحل تطوره؟

شعرنا أن فرانكفورت تفتقد إلى مكان يلتقي فيه الناس لتبادل حبهم المشترك للموسيقى، للفن، وللأزياء. متجرنا وليدُ هذه الرغبة. في الوقت الحالي، نُركّز كلّ التركيز لخلق مساحةٍ تسدّ الفجوة بين أزياء آخر صيحات الموضة والأزياء اليوميّة الحديثة.

 

مَنْ هو فريقُ ذا ليسنر؟

يعملُ 25 شخصًا في المتجر، مما يُمكّنٌ من خلق بيئة عمل مثيرة وذات صبغةٍ تعاونيّة. هذا الأمر مهم بالنسبة لنا، فهو يصقلُ جوهر ما نقوم به. أتولّى مع هاكان تيمور عمليّة تسيير فريقنا.

 

ممّا يتكوّن مخزن متجرك؟

يتكوّنُ المخزن من مجموعة متغيّرة على الدوام من السلع والمنتجات الضرورية التي تساعدنا على عيش حياتنا بطريقة إيجابية. كما نقدم مجموعة مختارة وشخصية من الأزياء وتصاميم الديكور الداخلي، إضافةً إلى مختلف المشروبات والأكسسوارات اليومية التي نحبّذها.

صورة مقربّة على النظارات الشمسية والأكسسوارات

كيف يمكنُ وصف عالم الأزياء والموضة في فرانكفورت؟

تشتهر مدينة فرانكفورت بزيّ الأعمال الأنيق، لذا يجب ارتداء بدلةٍ مُفصّلةٍ وربطة عنقٍ مع معطف ذي جودة عاليةٍ. أمّا بالنسبة للأجيال حديثةِ السّنّ، أي الشباب، فإنّ عالم الموضة يركّز أكثر على الأزياء التي تعكسُ الميولات اليومية التي نشاهدها في الشوارع.

 

مَن سيشدّ انتباهنا ضمن المصممين الشباب؟

يُعتبرُ أليكس ستوديو أحدهم. يستمدُّ فريق أليكس ستوديو الإلهام من مجموعة واسعة من المصادر وهو أمر يعكسُ بالتأكيد نظرتنا الشخصية في هذا المجال. كما يُضفي أدريرور من كوريا الجنوبية شيئًا جديدًا إلى مشهد عالم الأزياء والموضة بفضل أساسيات جماليّة وقصّات مبتكرة، إضافةً إلى طريقة خلاّقة للتعبير عن جوهر فكرة أعمالهم.

 

ما هي آخر صيحات الموضة المستقبلية التي يتوجب علينا معرفتها؟

نولي اهتمامًا جليًا للماضي كونه مصدر إلهام غير منقطع. قصّةٌ مُفصلّة على القياس، معطف رائع، وزوج من الأحذية أو أحذية الشتاء الطويلة الجيدة.

 

أين تذهبين للتسوق في فرانكفورت؟

أحبّ الذهاب إلى كلينماركتهالي فرانكفورت، وهو مجمعُ تسوّقٍ حديث يضمّ 60 تاجرًا مختلفًا تحت سقف واحد. حقق هذا المجمعُ التوازن المثالي، فقد دمج أجواء السوق التقليدية بالتخصصات العالمية الحديثة. عند زيارة المكان، تذوّقًا كأسًا من النبيذ في "صلصة فرانكفورت الخضراء" (Frankfurts Grüne Soße) وجرّب كذلك أفضل النقانق التي ستأكلها على الإطلاق، ثمّ توجّه إلى غريف فولسنغ ريندسفورست. يعجّ المكان بالحرفاء، لذا فلا مهربَ من الانتظار في الطابور.

رجل وامرأة يراقبان رفوف النبيذ في جميرا فرانكفورت

 

أين تذهبين لتناول الطعام والشراب والاسترخاء في فرانكفورت؟

عندما أرغب في تناول لحم جيد النوعية، أذهب إلى فاي فاي. عادةً ما تكون ساندويتشات الباسترمي اللذيذة في ماكسي ايزن. للتّمتّع بأفضل إطلالة على المدينة، أختارُ فرانشيسكا ومأكولاتها الألمانية الممتازة بالتأكيد. بالنسبة للطعام الياباني الحديث، أذهب إلى موريكي. أما إذا كنتَ تفضل عيش تجربة يابانية ذات صبغة أكثر تقليدية، فقم بزيارة إيواز، فالمطعم على بعد دقيقتين سيرًا على الأقدام من "ذا ليسنر".

 

إذا كان بإمكانكِ القيامُ بشيء واحد فقط أثناء إقامتك في فرانكفورت، فماذا سيكون اختيارك؟

شُرب القهوة في المقرّ الموجود في متجرنا والتخطيط لرحلتك القادمة بمساعدة توصيات فريقنا.