حبّ السّفر والتّرحالاعرف قبل أن تذهب: دليل زيارة البحرين

ما الذّي سترتديه، ستأكله، ستشاهده، وستضعه في حقيبتك خلال زيارتك إلى البحرين

منشورات ذات صلة

تتميز مملكة البحرين بمعالم تاريخيّة وأماكن تسوّق عالميّة المستوى وشواطئ رائعةٍ ومأكولات مذهلةٍ. قبل الزّيارة، اقرأ دليلنا الأساسيّ لتطّلع على كلّ ما ينبغي أن تعرفه عن الدّولة الجزيرة الواقعة في منطقة الخليج.

 

الأساسيّات

اللّغة: العربيّة
عدد السّكان: 1,4 مليون نسمة، 60 بالمائة من المغتربين
العملة: الدّينار البحريني

تُعرفُ بـ: يعتبر اللّؤلؤ البحريني أجود أنواع اللّؤلؤ في العالم بفضل لمعانه ونقاء لونه. تتمتّع البحرين بتراث أصيل منذ قرون في قطاع صيد اللّؤلؤ. ينعم الأرخبيل أيضًا بمجموعة هامّة من مواقع التّراث العالميّ، مثل قلعة البحرين القديمة. تعتبر العاصمة المنامة مقرّ سباق جائزة البحرين الكبرى.

 

المناخ

مثل معظم دول الشّرق الأوسط، تتمتّع البحرين بمناخ حارّ وجافّ يكون فيه الصّيف حارقًا والشّتاء معتدلاً. تبلغ الحرارة ذروتها بين مايو وسبتمبر، حيث يمكن أن تتراوح درجات الحرارة بين 35 و 40 درجة مئويّة. أمّا خلال أشهر السّنة الأخرى، يناهز معدّل درجات الحرارة 25 مئويّة. تكون درجات الحرارة أكثر اعتدالاً بين نوفمبر وأبريل.

  

ما الذّي عليك رؤيته

يمكنك اكتشاف العديد من الأشياء في البحرين: من تاريخها الرّائع إلى مشهدها الثّقافيّ المزدهر. يعدّ متحف البحرين الوطنيّ مكانًا رائعًا لتبدأ رحلتك، حيث يضمّ مجموعةً من القطع الأثريّة التّي تعود إلى عصر الدّلمون. سيطر الدّلمون على شرق الجزيرة العربيّة وعلى البحرين وقطر والكويت من سنة 4000 قبل الميلاد إلى سنة 500 قبل الميلاد. يعدّ مسجد الفاتح الكبير الذّي يفتح أبوابه لغير المسلمين أحد أكبر أماكن العبادة الإسلاميّة في العالم. ومن الجدير أيضًا ذكر قلعة البحرين المحميّة من قبل اليونسكو التّي تقع في منطقة مأهولة بالسّكان منذ قرابة 5 آلاف سنة.

يمكنك أيضًا الاستمتاع بالتّسوق الرّاقي من خلال الجمع بين الأصالة والحداثة في أسواق البحرين ومراكز التّسوّق المتميّزة. يُعدّ سوق المنامة أقدم سوق تقليديّ في العاصمة يزخر بالمكسّرات والبهارات والمنسوجات. استمتع بجرعة من الفخامة في "مودا مول" الذّي يعتبر مكانًا أنيقًا للتّسوّق يعجّ بعلامات المصمّمين التّجاريّة، مثل "شانيل" و"أرماني".

تتكوّن البحرين من أكثر من 80 جزيرة. يمكنك استئجار قارب والإبحار بين هذه الجزر بحثًا عن شاطئك الخاصّ. لا تفوّت مشاهدة غروب الشّمس فوق أفق المنامة المليء بناطحات السّحاب.

 

ما الذّي ستتناوله

نظرًا لتاريخها التّجاريّ العريق كأحد أهمّ الموانئ التّجاريّة في المنطقة، يُعدّ المطبخ البحريني مزيجًا من النّكهات العربيّة والهنديّة ونكهات الشّرق الأقصى وأوروبا. يعتبر طبق الأرزّ الحلو بالزّعفران الذّي يعرف باسم المجبوس من الأطباق المحليّة التّي لا غنى عن تجربتها. يُقدّم هذا الطّبق مع الدّجاج أو الضّأن المُتبّل بالكمّون والكركم والقرفة. وعلى مستوى التّحلية، نذكر المحمّر وهي حلوى تتكوّن من الأرزّ الحلو مع التّمر. يجب أيضًا أن تجرّب القهوة العربيّة التّقليديّة في أحد المقاهي العديدة الموجودة في البحرين.

 

آداب السّلوك

البحرين دولة إسلاميّة ومن المهمّ مراعاة العادات المحليّة. التّحيّة الأكثر شيوعًا هي "السّلام عليكم". استخدم يدك اليمنى فقط للمصافحة وعند تناول الطّعام مع مضيّف أو في الشركة. وإذا تمّ تقديم المرطّبات، فيجب أن تقبلها دائمًا.

يميل المرشدون البحرينيّون إلى التّأكيد على أهميّة قواعد اللّباس. هذه القواعد أقلّ صرامة مع السّياح والمغتربين، ولكن يُنصح بتغطية الكتفين والركبتين عند الخروج. عند زيارة المساجد، يجب خلع الأحذية.

 

ما الذّي ستأخذه

أيًّا كان توقيت زيارتك للبحرين، سيكون الجوّ دافئًا، لذلك اختر الملابس الخفيفة المصنوعة من أقمشة طبيعيّة كالقطن. الكريم الواقي من الشمس والنظّارات الشّمسيّة الواقية والقبّعة التّي تظلّل على رقبتك هي أشياء ضروريّة. إذا كنت تنوي استكشاف المواقع القديمة، فعليك ارتداء أحذية مريحة ومتينة. يجب أن يرتدي الرّجال والنّساء ملابسًا محتشمةً، لذا خذ معك مجموعة من السّراويل الطّويلة الواسعة والقمصان ذات الأكمام الطّويلة في حقيبتك.