Skip navigation

روما

ما من مدينة في العالم تجسد التاريخ كما تجسده روما. تقع المدينة بين التلال والبحر، وقد بنيت أصلا على "التلال السبعة" الشهيرة التي ما زالت تشكل جزء من المدينة. ورغم أن الماضي المجيد للمدينة الخالدة ما زال حيا في كل زاوية، فإن  القديم يمتزج بالحديث، في مدينة أقرب للخيال من الواقع. حيث أصبحت روما الآن مدينة حيوية نشطة ومركز الثقافة والفنون والأعمال والرياضة.

التاريخ

صعدت روما خلال الألفيات الثلاثة كإمبراطورية عظيمة، وتراجعت مع تفشي الفساد، وبقيت خلال العصور الوسطى إلى أن وصلت إلى القرن الحادي والعشرين. ومما شك فيه أن التاريخ الطويل لهذه المدينة ترك آثارا لكل العصور: من الآثار المهيبة للعصر القديم إلى القصور الضخمة من عصر النهضة، من الكنائس المنمقة وتحف الفاتيكان إلى المعالم المعمارية الحديثة والعصرية، تعج روما بكل ما يذهل القلب والعين.

المواصلات

 تعتبر روما، الواقعة في الجزء المركزي من إيطاليا، النقطة المثالية أيضا لبدء رحلات من يوم أو يومين: وتعد أوستيا أنتيكا، كاستل غاندولفو، فلورنسا، بومبيي وكابري بعض المواقع الشهيرة التي يمكن الوصول إليها بسهولة من المدينة عبر السيارة أو القطار.

الثقافة

تتسم المدينة بأنها شاسعة وغنية لدرجة يصعب شرحها ببضع كلمات. فإلى جانب الرموز الكلاسيكية المعروفة، من الكولوسيوم إلى نافورة تريفي، والفاتيكان، وميدان نافونا وبانثيون، يعكس كل حي مزاجا مختلفا ونكهة متباينة للذوق.

ويعد كامبو دي فيوري، السوق المفتوح الشهير، أحد أشهر الأماكن وأكثرها حيوية ونشاطا في روما وتتسم الأنشطة الليلية فيه بالتفرد، فهو أحد أكثر أماكن اللقاء شعبية في روما.

أما تراستيفير، التي اعتبرت ضواحي روما في السابق، فهي اليوم المكان المثالي لمشاهدة جزء من العالم القديم والاستمتاع في ذات الوقت بنمط حياة الرومانيين الحاليين.

وقد احتضنت مونتي السكان الأفقر في العصور الرومانية القديمة، عندما كانت تسمى سوبورا، الكلمة اللاتينية التي تعني "المدينة السفلية". لكن هذا الحي أصبح في السنوات الأخيرة مكانا للقاءات الاجتماعية، خاصة من قبل من هم في الثلاثينيات من العمر.

وتعتبر أور النجمة الصاعدة في ليالي روما. فهي منطقة للأعمال تعج بالحياة والصخب. وتمثل مكانا مثاليا لقضاء أشد الأمسيات أناقة وتميزا.

المطاعم

لا تكتمل أي رحلة إلى روما دون الاستمتاع بتجربة طعام أصيلة: من المطاعم ذات الإدارة العائلية ومحلات البيتزا إلى المطاعم الأكثر أناقة وتطورا، يمتاز الطعام الروماني بسخائه وثراء نكهاته وارتباطه الوثيقة بالطقوس المحلية.

تقع أفضل مقاهي المدينة حول منطقة البانثيون: لا تنس احتساء الاسبريسو أو الكباتشينو الذي يعتبر من اكثر التقاليد الإيطالية شهرة.

إن العديد من محلات البيتزا شعبية للغاية بحيث أنها لا تستوجب الحجز. توجه إليها عندما تفتح أبوابها، أو استعد للانتظار  في الطابور.

وعند اختيار صالة الآيس كريم ابحث عن علامة تقول "برودزيون بروبيا" (الآيس كريم المحضر يدوياً) وجرب بضع نكهات حتى إن لم تكن تحبها: فالموز - على سبيل المثال- يجب أن يكون رماديا، فإذا كان أصفرا، لا بد أنه يحتوى على صبغة. 

لمحة عن روما

المعالم السياحية في روما

الأنشطة الترفيهية في روما

جميرا في روما

فندق جميرا جراند فيا فينيتو

فندق جميرا جراند فيا فينيتو

يقع فندق جميرا جراند فيا فينيتو في قلب روما التاريخية بمنطقة فيا فينيتو المميزة، ضمن فيلتان محدثتان ومجددتان من...

العرض على الخريطة
مطاعم فندق جميرا جراند فيا فينيتو

مطاعم فندق جميرا جراند فيا فينيتو

تقدم المطاعم في فندق جميرا جراند فيا فينيتو تجربة استثنائية لتعزيز ادعاء روما بأنها واحدة من العواصم الأوروبية...

الاجتماعات والفعاليات

الاجتماعات والفعاليات

فندق جميرا جراند فيا فينيتو هو الموقع المثالي لاستضافة اجتماع تنفيذ أو مناسبة اجتماعية أو عشاء خاص، فهو يضم مجموعة...