Skip navigation

فرانكفورت

فرانكفورت - المدينة الأبرز

يعرف عن فرانكفورت آم مين، وهي حاضرة في قلب أوروبا، تبايناتها المثيرة من العراقة والحداثة، التجارة والثقافة، صخب الأعمال والسكينة. وتسهم المعارض التجارية الدولية البارزة التي تعقد هنا والأعمال المالية التي تنفذ ومشهد المدينة الثقافي والموقع المتميز في سمعة فرانكفورت الحضارية. 

أفق المدينة

يزخر أفق مدينة فرانكفورت ذائعة الصيت بعدد من ناطحات السحاب يفوق أي مدينة ألمانية أخرى. ويتسم أفق هذه المدينة بالتغير الدائم - حيث ناطحات السحاب الأحدث قيد الإنشاء وغيرها الكثير في مراحل التصميم. ومن بين أهم مناطق الجذب برج مين وأولى ناطحات السحاب التي تفتح أبوابها للجمهور وناطحة كومرز بانك التي تشكل بارتفاعها البالغ 259 مترا (دون حساب الهوائي وطوله 40 مترا) أطول برج مكاتب في أوروبا.  

التاريخ

ظهرت المدينة الرومانية السابقة "نيدا" في 22 فبراير 794، لتسمى فرانكفورت في الوثائق الرسمية. أطلق على المدينة اسم فرانكونو فورد تيمنا باسمها الجغرافي، فهي تقع بالقرب من نهر ضحل طبيعي قريب من موقع التقاء نهر مين بنهر الراين - في قلب الإمبراطورية الفرانكونية. وكانت كاتدرائية فرانكفورت المكان الذي يتم فيه اختيار الملوك الألمان ابتداء من عام 1356 فصاعدا وتتويج الأباطرة الألمان بعد 200 عاما من ذلك التاريخ. أما الولائم التي تلت فكانت تعقد في القاعة الإمبراطورية أو رومير، وهو مجمع تم شراؤه عام 1405 وتحويله إلى مبنى البلدية. ومنذ ذلك الوقت، شكلت الواجه المؤلفة من ثلاثة جملونات رمز المدينة. خلال العصور الوسطى، تم تنظيم المعارض والأسواق داخل رومرهالن ورومربيرغ ضمن مبنى البلدية. أما اليوم، فإن رومربيرغ تقع في قلب مركز المدينة القديمة وتعد وجهة سياحية رائجة. وما تزال رومرهالن مطلوبة كموقع لمجموعة كبيرة من الفعاليات. وبالقرب من رومير تقع كنيسة سانت بول، حيث عقدت الجمعية الوطنية الألمانية الأولى عام 1848. ومنذ ذلك الوقت، عرفت الكنيسة بمهد الديمقراطية الألمانية.

الثقافة

اكتسبت فرانكفورت سمعة طيبة كمركز ثقافي هام، بفضل وجود 13 متحفا على جانبي مين. وتمثل مجموعة المتاحف تركيبة فريدة من عدة مباني تعود للقرن التاسع عشر تجدر المحافظة عليها والعديد من المباني الحديثة التي تعد نفائس معمارية حقيقية، مثل متحف الفنون الحديثة، متحف العمارة الألمانية ومتحف الاتصالات. تمول المدينة الفعاليات الثقافية مثل الأوبرا والباليه والأعمال المسرحية. ومن الرموز الأخرى التي تدل على التزام فرانكفورت بالثقافة مركز الاحتفالات والمؤتمرات ألتي أوبرا فرانكفورت، الذي أعيد بناؤه بعد الحرب العالمية الثانية لإعادته إلى أسلوبه الإيطالي الأصلي من عصر النهضة. وتحمل الجامعة، التي أسست عام 1914، اسم ابن فرانكفورت الأعلى شهرة يوهان وولفغانغ فون غوته ويعتبر مكان ولادته من أشهر مناطق الجذب السياحية في فرانكفورت، ويتضمن متحف غوته. 

نقاط الاتصال

يمكن الوصول إلى فرانكفورت بسهولة من داخل ألمانيا وخارجها بوصفها أكبر مطار في قارة أوروبا (أعيدت تسميته باسم فرابورت إيه جي بعد إدراجه في البورصة عام 2001)، وتضم أكبر محطة قطارات ركاب ومركز مروري بري ضخم.

لمحة عن فرانكفورت

المعالم السياحية في فرانكفورت

الأنشطة الترفيهية في فرانكفورت

جميرا في فرانكفورت

فندق جميرا فرانكفورت

فندق جميرا فرانكفورت

يقع جميرا فرانكفورت المذهل في قلب المدينة - على بعد خطوات قليلة من شارع تسوق "زيل" الشهير والحي المالي. يوفر...

العرض على الخريطة
مطاعم فندق جميرا فرانكفورت

مطاعم فندق جميرا فرانكفورت

هنالك الكثير مما سيثري أطباقك في جميرا فرانكفورت.

العروض الخاصة في فندق جميرا فرانكفورت

العروض الخاصة في فندق جميرا فرانكفورت

اهلا بكم إلى صفحة العروض الخاصة في فندق جميرا فرانكفورت. اجعل هذه الصفحة وجهتك الأولى لتعرف عن العروض الحصرية التي...